close
اخبار جول العرب

موندو ديبورتيفو: 7 أسباب وراء اعتزال بيكيه في منتصف الموسم مع برشلونة.. “صافرات استهجان ومشاكل جسدية”

أعلن جيرارد بيكيه، مدافع برشلونة والمنتخب الإسباني، اعتزاله كرة القدم نهائيا، أمس الخميس، رغم امتلاكه عقدًا حتى يونيو 2024.

وكشفت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الكتالونية والمقربة من النادي، أسباب اعتزال بيكيه في وقت غريب من الموسم، وسردتها كالآتي:

أسباب اعتزال بيكيه

1 – البديل المعتاد

لم يعتبر جيرارد بيكيه لاعبًا أساسيًا في خطة المدرب تشافي هيرنانديز، حيث أوضح له المدرب في نهاية الموسم الماضي أن دوره سيكون ثانويًا هذا الموسم وتعاقدات كريستنسين وكوندي، بالإضافة لتواجد إريك جارسيا ورونالد أراوخو، تجعله الاختيار الخامس بين المدافعين.

2 – الوضع الشخصي المعقد

في بداية هذا الموسم ظهرت تسريبات بين بيكيه ولويس روبياليس، رئيس اتحاد كرة القدم الإسباني، بشأن الأموال التي ستجنيها شركة بيكيه من توقيع عقد نقل بعض منافسات إسبانيا مثل بطولة السوبر إلى المملكة العربية السعودية، بالإضافة لحياته الشخصية وانفصاله عن شاكيرا والدخول في محاكم وقضايا، مما جعله غير مركز في كرة القدم.

3 – مباراة إنتر ميلان الفاصلة

بدأ بيكيه الموسم كبديل، لكنه اضطر لخوض بعض اللقاءات بسبب الإصابات الكثيرة في خط دفاع البلوجرانا، وكانت مباراة إنتر في دوري الأبطال حاسمة وفاصلة، وكان بيكيه سببًا رئيسيًا في الهدفين اللذين سُجلا في شباك برشلونة، ليصبح الفريق حينها أقرب للفشل في التأهل لدور الـ16 من أي وقت آخر.

4 – صافرات استهجان الجماهير

كان بيكيه دائمًا من المفضلين لمشجعي برشلونة، بسبب أدائه الرائع خلال معظم مواسمه الخمسة عشر، لكن في الآونة الأخيرة انقسم مشجعو الفريق حول شخصيته، أخطاؤه في المباريات، وقضية التسريبات الصوتية ووضع علاقته، كل ذلك جعله في موقف ضعيف في ملعب كامب نو.

في بعض المباريات سمع صافرات استهجان من المدرجات، وهو عقاب كبير للاعب كان محبوبا بالإجماع في الماضي، ويعتقد بيكيه أن كلمات الرئيس لابورتا في التجمع الأخير هي السبب، حيث ألمح إلى اللاعبين الذين لم يرغبوا في خفض رواتبهم، وبالتالي شكل هذا جزء من غضب الجمهور.

5 – مشاكله الجسدية

أنهى بيكيه الموسم الماضي بمشاكل جسدية تتعلق بإصاباته المتكررة، وكذلك قدراته البدنية التي أصبحت أقل بحكم السن.

6 – وعده لتشافي

كان تشافي قد قال لبيكيه إن شهرته ستنخفض هذا الموسم كما سيصبح على مقاعد البدلاء كثيرا، ووعد المدافع مدربه أنه إذا لم ينجح في التنافس مع باقي المدافعين فسوف يغادر برشلونة.

7 – صورته

أراد بيكيه محو الصورة السيئة بجلوسه الدائم على مقاعد البدلاء، وآخرها كان مباراة برشلونة ضد فالنسيا والذي ظهر فيها بيكيه بدون جوارب وحذاء، ونظرات الشفقة تلاحقه في كل مكان.

زر الذهاب إلى الأعلى