close
اخبار جول العرب

طبيب أوروجوياني: خياران أمام أراخو بعد إصابته.. أحدهما يدفعه للغياب عن مونديال قطر

يواجه رونالد أراخو مدافع برشلونة الإسباني، خطر الغياب عن منافسات كأس العالم قطر 2022، الذي ينطلق في نوفمبر المقبل، بعد الإصابة التي تعرض لها.

ووقعت إصابة قلب دفاع برشلونة في أول 30 ثانية من مباراة أوروجواي الودية أمام إيران يوم الجمعة الماضي في النمسا، في إطار استراحة الفيفا.

في الهجوم الأول من قبل الإيرانيين، سقط أراخو أرضًا، وأشار التشخيص اللاحق إلى حدوث إصابة في الوتر الرئيسي في الفخذ الأيمن.

في أوروجواي، هناك اهتمام أقصى برونالد أراخو وحالته الصحية مع كون كأس العالم في قطر على الأبواب.

وأعرب الطبيب الرياضي الأوروجوياني المرموق ليوناردو شيافوني في برنامج المركز الرياضي للقناة 12 أن هناك خياران أمام أراخو.

ونشرت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية تصريحاته، وقال شيافوني: “هناك خياران أمام أراخو، الأول هو عملية جراحية تتطلب تعافيًا لمدة شهرين إلى 3 أشهر، يخسر معها عمليًا فرص المشاركة في كأس العالم”.

اقرأ أيضًا | تقارير توضح الموعد المتوقع لعودة بوجبا وفرص لحاقه بـ مونديال قطر

وأضاف: “الخيار الآخر إذا اتخذ قرارًا بإعادة تأهيل أكثر تحفظًا، وتجنب الجراحة، فيمكنه الوصول إلى كأس العالم لكنه معرض لخطر الانتكاس، القرار ليس سهلًا”.

وأبدى الطبيب الأوروجوياني رأيه موضحًا: “عليك أن تعرف التفاصيل”، وهو ما لا يعرفه الطبيب بطبيعة الحال لأنه يعطي رأيه من بعيد.

ستقرر قمة طبية يوم الاثنين في برشلونة الخطوات التي يجب اتباعها، لكن الخيارات تبدو واضحة، إذا خضع لعملية جراحية، فسيخسر مونديال قطر مع منتخب أوروجواي، لكن إذا قرر علاجًا محافظًا، فيمكنه الوصول للمونديال ولكن مع وجود مخاطر هائلة من تكرار الإصابة، مما يجبره على إجراء عملية لاحقة، وفي النهاية، فقدان المزيد من الوقت مع برشلونة.

زر الذهاب إلى الأعلى