اخبار جول العرب

صفقات تشيلسي الجديدة تضع بوتر في أزمة بشأن دوري أبطال أوروبا

يواجه جراهام بوتر المدير الفني لفريق تشيلسي الإنجليزي، أزمة مع التعاقدات الجديدة التي أبرمها البلوز مؤخرًا في انتقالات يناير.




من المنتظر أن يعلن تشيلسي التعاقد مع جناح آيندهون نوني مادويك بصفته التوقيع السادس في نافذة منتصف الموسم.

مع وصوله بقيمة 29 مليون جنيه إسترليني ستكون إدارة تشيلسي قد أبرمت تعاقدات بقيمة 181 مليون جنيه إسترليني منذ مطلع العام.

لكن قواعد دوري أبطال أوروبا تعني أنه لا يمكن تسجيل سوى ثلاثة من الوافدين الجدد للعب في المسابقة عندما يواجه تشيلسي بوروسيا دورتموند في دور الستة عشر الشهر المقبل.

على الرغم من اختلاف قواعد الدوري الإنجليزي الممتاز، مما يسمح بتغييرات جماعية في التشكيلة في نافذة منتصف الموسم، يتعين على تشيلسي الالتزام باللاعبين الثمانية المطلوبين “محليين” ويمكنه فقط تسجيل 17 لاعبًا دوليًا كحد أقصى.

هذا يعني أنه يجب على بوتر تأكيد قائمة الخروج أو أن يكون لديه مجموعة من اللاعبين الذين لن يشاركوا مع الفريق الأول للفترة المتبقية من الموسم.

واللوائح المختلفة التي نشرها الفيفا والبريمرليج ستجعل الأمور أكثر تعقيدًا، وهذا يعني بالتأكيد قرارات صعبة يجب اتخاذها.

جواو فيليكس، الذي وقع على سبيل الإعارة من أتلتيكو مدريد، هو بالتأكيد أول الثلاثي المختار لأوروبا، بحسب صحيفة “ذا صن” البريطانية.

لكن هذا يعني أن على بوتر أن يضيف اثنين فقط من المدافع بينوا بادياشيل، والأوكراني ميخايلو مودريك الذي يزيد عن 62 مليون جنيه إسترليني، ومهاجم ساحل العاج ديفيد داترو فوفانا، ومادويك، والبرازيلي أندري سانتوس، والذي من المرجح أن يتم إعارته.

سيكون جواو فيليكس بدلاً من أرماندو بروجا مع استبعاد المهاجم الألباني لبقية الموسم للإصابة.

لكن بروجا المولود في سلاو، وهو لاعب تشيلسي منذ انضمامه إلى فريق النادي في طفولته، مدرج في القائمة “ب” للاعبين الذين تقل أعمارهم عن 21 عامًا في بداية الموسم.

اقرأ أيضًا | مدرب تشيلسي: مررنا بوقت عصيب.. وليفربول سيخرج من معاناته بقيادة كلوب

لذلك قد يعني ذلك أنه يجب أن يحل محل لاعب آخر، مما يشير إلى أن البيع أو الإعارة من الفريق الأساسي أمر لا مفر منه.

مادويك، كلاعب إنكليزي، سيُحسب على أنه نشأ محليًا في الدوري الإنجليزي الممتاز ولكن ليس للاتحاد الأوروبي لكرة القدم، الذي يتطلب ما لا يقل عن ثمانية لاعبين قضوا ثلاث سنوات تتراوح أعمارهم بين 15 و21 عامًا في نادٍ في نفس البلد، وقد غادر توتنهام متوجها إلى هولندا في سن 16 عامًا.

الافتراض هو أن بادياشيل سيحل محل ويسلي فوفانا المصاب، على الأقل لقائمة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وكذلك مودريك.

لكن هذا لن يترك مكانًا للمهاجمين فوفانا أو مادويك، على الرغم من توقيعهما على المدى الطويل.

وفي الدوري الإنجليزي الممتاز، بينما لا يحتسب اللاعبون تحت 21 عامًا، فإن قائمة تشيلسي المحلية الحالية تتكون من الحارس الثالث ماركوس بيتينيلي، وريس جيمس، وبن تشيلويل، وتريفوه شالوباه، وماسون ماون، وروبن لوفتوس تشيك، وكونور جالاجر ورحيم ستيرلينج.

في الواقع لا يمكن لأي منهم مغادرة النادي ما لم يتم استبداله بلاعب مؤهل باللغة الإنجليزية.

حتى الآن ثلاثة فقط من اللاعبين الجدد – جواو فيليكس وبادياشيل وفوفانا – شاركوا لأول مرة في تشيلسي.

لكن الوافدين الجدد، وهناك حديث مستمر عن توقيع سابع محتمل، ربما لاعب خط وسط برايتون الإكوادوري مويسيس كاسييدو، يعني أن فريق بوتر يضم حاليًا 28 لاعبًا كبيرًا، أي ثلاثة أكثر من الحد الأقصى المسموح به.

زر الذهاب إلى الأعلى
×