اخبار جول العرب

جول العرب | أخبار | ميسي: لا أعرف ما إذا كانت هذه أفضل بطولة لي.. والخسارة من السعودية كانت ضربة قاسية

أبدى ليونيل ميسي قائد الأرجنتين سعادته بالتأهل لنهائي كأس العالم 2022 بعد الفوز على كرواتيا بنتيجة 3-0 في نصف النهائي.

وسجل ميسي هدفا وصنع آخر في الفوز الكبير على استاد لوسيل. (طالع التفاصيل)

وقال ميسي عقب نهاية اللقاء: “أشعر بأشياء كثيرة، إنه لأمر مثير للغاية أن أرى كل هذا. رؤية الناس والعائلة طوال كأس العالم كان شيئا لا يصدق. نحن ذاهبون للمباراة الأخيرة، وهذا ما أردناه”.

وأضاف “لا أعرف ما إذا كانت هذه هي أفضل بطولة لي أم لا. استمتعت بهذا كثيرا لفترة طويلة. كنا واثقين من أن هذه المجموعة ستنجح. نحن نعرف ما نحن عليه، وأردنا من الجماهير أن يؤمنوا بنا”.

وتابع “الأرجنتين مرة أخرى في النهائي العالمي. استمتع بذلك”.

وواصل “مررنا بمواقف صعبة، مواقف أخرى جيدة للغاية. اليوم نشهد شيئا رائعا. أنا أستمتع بكل هؤلاء الأشخاص وكل الأرجنتينيين الموجودين في بلدنا. أتخيل أنه يجب أن يكون كل شيء أصبح مجنونا”.

وأردف “علمنا أننا لسنا أفضل المرشحين، لكننا لن نعطي أي شخص أي شيء. أظهرنا ذلك مباراة تلو الأخرى”.

واستدرك “أود أن أقول إن المباراة الأولى (الهزيمة أمام السعودية) كانت ضربة قاسية. للبدء بهذه الطريقة في كأس العالم، لم نعتقد أننا سنخسر أمام السعودية”.

وأكمل “لقد كان اختبارا قويا للفريق بأكمله لكننا أثبتنا مدى قوتنا. فزنا بالمباريات الأخرى وكان ما فعلناه صعبا للغاية. كانت كل مباراة بمثابة نهائي وكنا ندرك أنه إذا لم نفز فستكون الأمور معقدة”.

وأتم “فزنا بخمس نهائيات (مباريات كأس العالم) وآمل أن يكون هذا هو الحال بالنسبة للمباراة النهائية يوم الأحد. خسرنا في المباراة الأولى بسبب التفاصيل الدقيقة لكنها ساعدتنا على أن نكون أقوى”.

والآن يمتلك ميسي رفقة كتيبة التانجو فرصة أخرى للتتويج يوم الأحد المقبل بعدما خسر من قبل في نهائي نسخة 2014 أمام ألمانيا.

وتأهل منتخب الأرجنتين لنهائي كأس العالم للمرة السادسة في تاريخه متساويا مع إيطاليا والثالث بشكل عام بعد ألمانيا والبرازيل.

ولم يخسر منتخب الأرجنتين من قبل أي مباراة في نصف النهائي، 6 مباريات = 6 فوز.

وانتهت التجربة الكرواتية وتلك المرة بعد 90 دقيقة عقب إقصاء اليابان والبرازيل بركلات الترجيح، ولن يتكرر إنجاز 2018 بالوصول للنهائي.

وينتظر منتخب الأرجنتين الفائز من لقاء الغد بين المغرب وفرنسا لمعرفة هوية منافسه في النهائي يوم الأحد المقبل.

بينما سيلتقي منتخب كرواتيا مع الخاسر من المباراة ذاتها لتحديد المركز الثالث.

زر الذهاب إلى الأعلى
×